30 mars, 2017

وزير الاشغال العمومية و النقل في زيارة الى سطيف
اريتاح كبير لوتيرة الأشغال بالولاية، ويشيد بدور السلطات المحلية

قام صبيحة يوم 30 جانفي 2017 السيد بوجمعة طلعي وزير الاشغال العمومية و النقل بزيارة عمل و تفقد الى ولاية سطيف وقف من خلالها على عديد المشاريع التابعة للقطاع، السيد الوزير كان مرفوقا بالسيد والي ولاية سطيف و عدد من اطاراته و اطارات الولاية.حيث استهل زيارته بمطار 08 ماي 45 اين استمع الى عرض مفصل حول جميع وحدات هذا الهيكل الهام ، اضافة الى شروحات حول مشروع توسعة مدرج المطار و Installation de l’ILS ، في هذا الشان اسدى السيد الوزير تعليمات على القائمين على هذا المشروع على ضرورة الاسراع في الانطلاق في الاشغال والتنسيق بين المصالح المعنية، اضافة الى ضرورة الانطلاق في توسعة المحطة الجوية على ان يكون التموين ذاتي و على عاتق مؤسسة تسيير المطارات للشرق
قطاع الأشغال العمومية بدوره كانت له حصة الأسد في زيارة بوجمعة طلعي إلى ولاية سطيف، استهلها بمشروع منفذ الطريق السيار شرق غرب، بين مدينة العلمة وميناء جنجن بولاية جيجل، مشروع اقتصادي هام على طول مسافة 110 كلم، 50 كلم منه بتراب ولاية سطيف، السيد الوزير اشاد بدور السلطات المحلية للولاية لمرافقتهم والأهمية التي توليها لهذا المشروع، بتكفلها برفع جميع العراقيل، اما فيما يخص تحويل مختلف الشبكات، فقد عرفت نسبة تقدم معتبرة، أين اكد السيد الوزير على الرفع من ونبرة الأشغال واحترام الأجال لوضع هذا المشروع في الخدمة في الآجال المحددة

مساهمة الخواص في العمل التضامني كان له نصيب من زيارة السيد طلعي بوجمعة اين تفقد مشروع ازدواجية الطريق الرابط بين العلمة و حمام السخنة على مسافة 15 كلم و ايضا مشروع ازدواجية الطريق الرابط بين عين سفيهة سطيف مرورا بعين الطريق على مسافة 22 كلم ، هذان المشروعات تكفل بانجازهما مؤسسات خاصة و عمومية في اطار تضامي و بالمجان ، السيد الوزير ثمن هذه المبادرة التي تعد الاولى من نوعها و بهذا الحجم على المستوى الوطني، اين اعجب كثيرا بمبادرة السلطات المحلية للولاية على هذه المبادرة و التي تمنى ان تعمم على المستوى الوطني، و اضاف ان هاته المؤسسات تستحق كل التحية و التقدير و وجب على الجميع مرافقتهم مستقبلا
كما كانت للسيد الوزير محطة للوقوف على مشروع ازدواجية السكة الحديدية سطيف القرزي على مسافة 50 كلم، اين تلقى عرضا مفصلا و كذا نسبة تقدم الأشغال، السيد الوزير الح كثيرا على ضرروة الاسراع في استلام هذا المشروع نظرا لاهميته البالغة في الحياة اليومية للمواطن وكذا على الصعيد الاقتصادي. كما شدد على ان يستلم في اجاله المحددة نهاية السنة الجارية ليدعم حظيرة النقل و يكون قيمة مضافة للقطاع

نهاية زيارة السيد الوزير كان بالمحطة الرئيسية للصيانة لمشروع الترامواي اين تلقى السيد الوزير شروحات حول المشروع ، السيد الوزير ابدي اعجابه لوتيرة الإشغال وألح على ضروه تكثيف العمل و الرفع من وتيرة الاشغال حتى يتم استلام هذا المشروع في اجاله المحددة، كما شدد على ضرورة استهلاك ما هو محلي و جزائري و وضع حد لاستيراد مواد البناء او مواد اخرى من الخارج خاصة التي تنتج محليا. كما اكد في ختام زيارته الى ولاية سطيف أن النقل يعد الركيزة الأساسية للبنى التحتية لجميع القطاعات، ومحرك التنمية الاقتصادية، سواء تعلق الأمر بالنقل الجوي أو البري أو السكة الحديدية،
وأضاف إن سياسة الدولة تهدف في الوقت الراهن إلى العمل على إيجاد آليات جديدة وحديثة من شأنها تدعيم والنهوض بالشركات الوطنية العاملة في مجال النقل الجوي، وتحسين الخدمات لزبائنها

  • DSC_0132
  • DSC_0012
  • DSC_0022
  • DSC_0033
  • DSC_0038
  • DSC_0041
  • DSC_0073
  • DSC_0081
  • DSC_0087
  • DSC_0092
  • DSC_0159
  • DSC_0152
  • DSC_0145
  • DSC_0143
  • DSC_0138
  • DSC_0104

Articles similaires